المستقبل بدأ اليوم


ميناء الدقم



ميناء الدقم.. ميناء تجاري إستراتيجي على بحر العرب

 
تعمل الحكومة على تطوير ميناء في الدقم متعدّد الأغراض وفق أحدث وأرقى المواصفات العالمية، وهو يعتبر مكمّلاً للموانئ القائمة في السلطنة، كما أنّه سيقوم بدور محوري في تنمية وتطوير المنطقة الوسطى، وقد تمّ الانتهاء من المرحلة الأولى من إنشاء الميناء والتي تشمل الرصيف التجاري ، حيث باشر في تحميل وتفريغ البضائع العامة وسيبدأ المرحلة اللاحقة في مناولة الحاويات ، ويبلغ عمق الحوض الداخلي للميناء ١٨ مترا ويشتمل على رصيف تجاري بطول ٢.٢٥ كم وبعرض ٣٥٠ متر مع طاقة استيعابية لـ٨ سفن في آن واحد، بالإضافة إلى ذلك فإنّ الميناء سيحتوي على رصيف حكومي بطول كيلومتر واحد مخصّص للبحرية السلطانية العمانية وشرطة خفر السواحل والعبارات العمانية السريعة، إضافة إلى رصيف لمناولة البضائع السائبة السائلة والمشتقات النفطية، ولدى الانتهاء من المرحلة الثانية من المشروع سترتفع مساحة الحوض إلى ٦.٥ كيلومترا مربّعا وستُضاف ١٣،٥٠٠ مترًا من الأرصفة التجارية ممّا سيُتيح اصطفاف أكثر من ٣٦ سفينة.
 

ولغايات تشغيل الميناء على أسس تجارية سليمة، فقد تمّ تأسيس شركة ميناء الدقم وهي شركة مشتركة بين تحالف ميناء أنتويرب وحكومة سلطنة عمان، حيث عهد إلى الشركة مسؤولية إدارة وتشغيل الميناء وفق أفضل الممارسات الدولية، وتطوير الأعمال المرتبطة بالخدمات المينائية، وتوسيع قاعدة التعامل مع شركات ملاحة عالمية، ونقل أنظمة التكنولوجيا المتعلقة في الخدمات المينائية وتوطينها في السلطنة.


قيم المحتوى

Scroll to Top