المستقبل بدأ اليوم


معالي يحيى الجابري يعبر عن فرحته الغامرة بالكلمة السامية لجلالة السلطان المعظم

05-11-2014
معالي يحيى الجابري يعبر عن فرحته الغامرة بالكلمة السامية لجلالة السلطان المعظم

يحيى الجابري:
جلالة السلطان عمل طوال السنوات الـ 44 من مسيرة النهضة المباركة على تحقيق الرفاهية للشعب العماني والتطور والاستقرار للسلطنة

سنعمل على تنفيذ توجيهات جلالته لجعل المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم إحدى ركائز التنويع الاقتصادي

عبر معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم عن فرحته الغامرة بالكلمة السامية التي وجهها جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - إلى أبناء شعبه اليوم بمناسبة العيد الوطني الرابع والأربعين المجيد، مبتهلا إلى الله - عز وجل - أن يحفظ جلالته ويمتعه بالصحة والعافية.
وقال معاليه في تصريح صحفي إن الكلمة السامية هي رسالة من الأب القائد إلى أبنائه الأوفياء، وتعبّر عن حرص جلالته ــ حفظه الله ورعاه ــ  على أن يضعنا جميعاً في تحمل المسؤولية الوطنية للمحافظة على ما تم إنجازه في هذا العهد الزاهر الميمون، وعلى أن نعمل بكل جد وإخلاص في خدمة عمان وأهلها، وبذل أقصى درجات العمل الصادق والخالص لهذا الوطن العزيز.

وأشار إلى ان الكلمة السامية لجلالة السلطان المعظم تعبر عن مدى حبه - حفظه الله - لأبناء شعبه وحرصه على مشاركتهم أفراحهم بالعيد الوطني المجيد، فجميع كلماتها ودلالاتها تعبر عن هذه العلاقة القوية بين جلالته وشعبه الوفي، كما تعبر الكلمة السامية لجلالة السلطان عن حرصه - حفظه الله ورعاه - على نهضة السلطنة وتطورها.

وأكد معاليه ان جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - عمل طوال السنوات الـ 44 من مسيرة النهضة المباركة على تحقيق الرفاهية للشعب العماني والنمو والتطور والأمن والاستقرار للسلطنة التي أصبحت في ظل حرص واهتمام ورعاية جلالته دولة عصرية ننعم فيها بالأمن والأمان والطمأنينة، كما أصبحت السلطنة بلد السلام بما تنتهجه من مبادئ قويمة أرسى دعائمها جلالته  - حفظه الله ورعاه، وقد عوّدنا منذ تسلّمه مقاليد الحكم في البلاد أن تحظى عمان وشعبها بأعلى درجات اهتمامه ورعايته، وقد أفنى مولانا - حفظه الله - عمره وجهده ووقته في بناء هذا الوطن شبراً شبراً ورعاية شعبه والحرص على رفاهيتهم وسعادتهم.

وقال معاليه إننا نفخر اليوم بما تحقق لهذا البلد الغالي من نهضة وأمن واستقرار، وإننا سنعمل على تنفيذ توجيهات جلالته - حفظه الله ورعاه - ورؤيته السديدة لجعل المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم إحدى ركائز التنويع الاقتصادي.

وتقدم معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري في ختام تصريحه بالتهنئة إلى جلالة السلطان المعظم وإلى الشعب
العماني بالعيد الوطني الرابع والأربعين المجيد، مبتهلا إلى الله - عز وجلّ - أن يعيد هذه المناسبة السعيدة وعمان تشهد إنجازات متوالية في ظل القيادة الحكيمة لجلالة السلطان المعظم، وقال إننا ندعو الله أن يمد جلالته بالصحة والسعادة والعافية، معاهدين جلالته - أيده الله - بالعمل المخلص والصادق لأجل عمان وأهلها، رافعين لجلالته لواء الولاء الدائم.



قيم المحتوى

Scroll to Top